الخميس, 31 أيار 2012 16:53

خلل الغدة الدرقية يؤثر على نمو الأطفال ونشاطهم ويعيق تحصيلهم الدراسي

كتبه  جريدة الرياض اليومية
قييم هذا الموضوع
(3 أصوات)

tsh-kidsيعتبر اليود من العناصر المعدنية التي يحتاجها الجسم بكميات قليلة، ولكن له دور كبير مهم جداً في الجسم، حيث ان الغدة الدرقية تعتمد على انتاج "هرمون الثيروكسين" والذي يحتاج إلى عنصر اليود لتصنيعه والغدة الدرقية بهذا العمل تلعب دورا كبيرا وحيويا ومهما في تنظيم العديد من وظائف الجسم الحيوية، حيث تدخل في تنظيم والتأثير على الجهاز الدوري داخل الجسم وخصوصاً قوة ونشاط القلب المسئول عن هذه الدورة الدموية.

 

كما تلعب الغدة الدرقية في تنظيم وظائف الجسم الحيوية مثل الجهاز العصبي وعمل الكبد وكذلك في الجهاز التناسلي وعملية النمو.
*الثروكسين وعمله :
يدخل هرمون الثيروكسين والذي يعتمد على تصنيعه على وجود عنصر "اليود" والذي لا بد من توفره في الجسم يتم تصنيع هذا الهرمون المهم والذي يدخل منذ البداية في نمو الجسم عند الأطفال فهو المسئول عن النمو مع الوقت كما يلعب الثيروكسين دور مهم في الحيوية والنشاط، حيث انه مسئول عن انتاج الطاقة والحيوية لذلك عندما ينخفض في الجسم من قلة انتاجه يصاب الشخص بأنخفاض في نشاط الغدة Hypothyroid فيبدأ الشخص بالخمول وقلة الرغبة في النشاط والحيوية مما يؤدي إلى تراكم الدهون في الجسم مع تقدم الوقت وتنتج بذلك "السمنة"، ويلاحظ على الشخص خمول عام وعدم رغبة في الحركة. وفي المقابل عندما يتم انتاج هذا الهرمون بكميات كبيرة لأي خلل في انسجة وخلايا الغدة الدرقية فإن هناك حالة تعرف بحالة Hyperthyroid وهي نشاط فوق العادي وسرعة في دقات القلب وزيادة في التعرق ويلاحظ كذلك عدم استقرار في نشاط الجسم والجهاز العصبي وتوسع في العينين لذلك لا بد من علاجه بشكل سريع.
أهمية اليود في الغذاء :
يلعب اليود كما ذكرنا سابقاً في تركيب هرمون الثيروكسين الذي تفرزه الغدة الدرقية وعندما لا يتوفر هذا العنصر في الغذاء لأي سبب فإن هناك مضاعفات لذلك منها حدوث تشوهات خلقية بالأجنة، كما قد يؤثر ذلك على الإجهاض قد يرتبط نقص اليود بقلة وصعوبة القدرة على التحصيل الدراسي للطلاب. كما قد يؤثر بشكل كبير على النمو الجسدي للأطفال، حيث يتأخر النمو لذلك لا بد من التأكد من توفره في الغذاء لهذه الشريحة. وقد يلاحظ ان هناك تضخما في الغدة الدرقية عند الصغار، وكذلك عند الكبار مع خلل في التمثيل الغذائي مما يؤدي إلى زيادة في الوزن ناتج عن خمول وتعب وعدم رغبة في الحركة والنشاط ويلعب "اليود" دورا مهما جداً في نمو الجهاز العصبي ويدخل في تنظيم إمتصاص العناصر الغذائية. وبناء العضلات لذلك لابد من توفره في الغذاء.


مصادر اليود
الغذائية :
لوحظ أن الأسماك تعتبر أكثر الأغذية في محتوى اليود وكذلك الزبادي واللبن. وقد لوحظ أن بعض فئات المجتمع والتي تعيش في المرتفعات وبعيدة عن البحر ولا تستهلك كميات جيدة من الأسماك تنقص لديها محتوى الجسم من اليود فلذلك ينصح بالكشف والتحصيل والتعقيم بهذه الأغذية للحد من نقصه ومضاعفاته سابقة الذكر.
ارتباط هرمون الثيروكسين
بهضم العظام:
في دراسة عملية نشرت في مجلة "الأدوية الطبية السعودية" تم إجراء دراسة في "إيران" على تأثير انخفاض وإرتفاع معدلات إفراز هرمون الثيروكسين على العصارة المعوية، وكذلك الشريحة الببسين في المعدة حيث إن هناك ارتباطا كبيرا بعمل هذه الغدة الدرقية وإفراز هرمونها الثيروكسين على افرازات المعدة من حمض وغيرها وقد توصل الباحثون ان هناك زيادة في افرازات المعدة عند الأشخاص الذين يصابون بإرتفاع نشاط الغدة الدرقيةHyperthy roid ،وكذلك لوحظ في هذه الدراسة العلمية ان هناك انخفاضا في تركيز ما يفرز من الحامض المعوي وإنزيم الببسين  (Pepsin ) عند الأشخاص الذين يصابون بإنخفاض في نشاط الغدة الدرقية (Hypo thryoid ) لذلك فإنه يجب مراقبة ما يتم تناوله في حالة ارتفاع افرازات الغدة الدرقية والذي بدوره سوف يرفع من افرازات المعدة من حمض وانزيمات وعند عدم مراقبة ذلك فإن الخوف من حدوث بعض التقرحات وما يعرف ب ( Acidpeptic )، وكذلك قد يتعرض الشخص الذي يصاب بإنخفاض نشاط الغدة والذي بدوره سوف ينخفض من افرازات المعدة والمسؤولة عن هضم بعض الأغذية سوف يؤدي إلى ما يعرف بسوء الهضم                 ( Maldigestion ) لذلك فإنه يجب مراقبة هؤلاء المرضى عن طريق
وضع برنامج غذائي مناسب لهم وخصوصاً أن هناك ملاحظة عامة في مجتمعنا السعودي وخصوصاً بين السيدات ارتفاع مشكلة خلل في الغدة الدرقية اما ارتفاع في نشاطها أو إنخفاض في عملها وإفرازها لهرمون الثيروكسين وللحد من هذه المشكلة يجب التأكد من نوعية الطعام المستهلك للحد من أي مضاعفات لا قدر الله او تقرحات أو خلل في الإمتصاص بعض الأغذية مثل البروتين.



هشاشة العظام وقلة اليود :
لوحظ أن في العديد من الدراسات والبحوث الميدانية عالمياً ومحلياً، حيث قمت بدراسة سريعة خلال العيادة التي اشرف عليها ووجدت ان استخدام علاجات "الغدة الدرقية" خصوصاً نقص افراز الغدة الدرقية يرتبط بشكل كبير في حدوث هشاشة العظام، حيث لوحظ أن النساء بشكل كبير ترتبط سلامة عظامهن وقلة ترسب الكالسيوم فيها بإرتباطهن باستهلاك كميات كبيرة ولقدرات طويلة لعلاج إنخفاض الثيروكسين أو خلل في نشاط الغدة الدرقية وللحد من هذه المشكلة مشكلة هشاشة العظام يجب اتباع ما يلي :
أولاً : يجب استهلاك كميات جيدة من الحليب ومنتجاته وخصوصاً الزبادي المنزوع الدسم فهو مرتفع في تركيز الكالسيوم فيه ويفضل أن يكون قبل النوم بنصف ساعة أو ربع ساعة، حيث لوحظ أن امتصاص الكالسيوم والإنسان نائم يكون في أعلى مستوى له.
ثانياً: المحافظة على عمل برنامج رياضة محدد يومياً مثل المشي أو الجري الخفيف او السير في البيت أو في اي مركز لأن الرياضة تساهم في زيادة بناء العظام وتكوينها وكذلك سوف تساهم في نشاط الغدة الدرقية.
ثالثاً: يجب عليك يا أختي الكريمة التعرض لأشعة الشمس في أوقات مناسبة أما في بداية اليوم بعد الفجر أو قبل الغروب لأنها سوف تساهم - بإذن الله- في زيادة امتصاص الكالسيوم من الأمعاء الدقيقة والعمل على بناء العظام وتكوينها وقوتها وصلابتها والمحافظة عليها.رابعاً: لابد من استشارة اخصائي التغذية أو الطبيب في ادخال بعض الأدوية "الحبوب" الخاصة بالكالسيوم التي سوف تساهم في زيادة تكوين العظام.عموماً ان عملية اكتشاف نشاط الغدة الدرقية أمر مطلوب جداً وفي الواقع هناك اختبارات سريعة وعملية يتم خلالها قياس نشاط هذه الغدة اما في الدم ( T3 -T4 -TSH) او قياس اليود في البول، للتأكد من سلامة هذه الغدة ونشاطها وحيويتها وفي حالة وجود خلل، اما زيادة نشاطها أو قلة نشاطها فإنه يجب العمل على أخذ العلاجات المناسبة وكذلك مراقبة ما يتم استهلاكه من الأغذية والحرص على استهلاك الأغذية العالية "باليود" انظر جدول "1"، وكذلك متابعة هذا الخلل للحد من أي مضاعفات وخصوصاً ان هناك ارتباطا كبيرا بعنصر اليود المسئول عن انتاج وتصنيع هرمون الثيروكسين والذي يلعب دورا كبيرا في العديد من العمليات الحيوية والأساسية داخل الجسم مثل الجهاز العصبي والدموي والعقل  وغيرها.

 

المصدر : www.alriyadh.com

 

إقرأ 6525 مرات آخر تعديل على الثلاثاء, 25 أيلول/سبتمبر 2012 08:32
FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinRSS Feed